الباحث اليمنى عبد الكريم أدهم متحدثاً عن (موسوعة أعلام اليمن): شتات ما علمنا وما لم يصل إلينا من كتب التراجم والمخطوطات قديمها وحديثها أولها وآخرها

 

الباحث اليمنى عبد الكريم أدهم متحدثاً عن (موسوعة أعلام اليمن): شتات ما علمنا وما لم يصل إلينا من كتب التراجم والمخطوطات قديمها وحديثها أولها وآخرها

موسوعة أعلام اليمن للدكتور عبد الولي الشميري.. موسوعة شاملة (تضم شتات ما علمنا وما لم يصل إلينا من كتب التراجم والمخطوطات والمطبوعات، قديمها وحديثها، أولها وآخرها).

 

(تجمع تراجم وسيَر خمسة عشر ألفًا من أعلام ومشاهير اليمن عبر الدهور والأزمان منذ ما قبل التأريخ، ومنذ ظهور اسم الجد الأول: (سبأ بن يشجب بن يعرب بن قحطان) الجد الأعلى، ومن تلاه من سلالته المنتسبين إليه، ثم جميع المنتقلين إلى بلاد اليمن وما صاقبها والمنتقلين منها إلى الشعوب الأخرى عبر العصور من إناث وذكور، من القرون والعصور وما تلاها من عصور الحضارات والنبوءات القديمة، حتى سنة ٢٠١٧ لميلاد عيسى الموافق سنة ١٤٣٨ من تأريخ هجرة رسول الله محمد عليهم جميعا الصلاة والسلام.)

 

تجنب فيها المؤلف (الكثير من الإطناب والمبالغات في سرد المدائح وتضخيم السِّيَر)

لأن كتب التراجم والسِّيَر (مليئة بالمبالغات، والتحريف والتناقضات، لوجود اختلاف بين المؤرخين، وتضارب بين الرواية، وتعدّد ولاءاتهم، وكثرة الأخطاء، في المطبوع والمخطوط، وتداخل أخبار القوم بعضها ببعض، ونسبة كل واقعة او حدث بحسب الولاءات.)  

موسوعة شاملة (تضم شتات ما علمنا وما لم يصل إلينا من كتب التراجم والمخطوطات والمطبوعات، قديمها وحديثها، اولها وآخرها)

 

(تجمع تراجم وسيَر خمسة عشر ألفًا من أعلام ومشاهير اليمن عبر الدهور والأزمان منذ ما قبل التأريخ، ومنذ ظهور اسم الجد الأول: (سبأ بن يشجب بن يعرب بن قحطان) الجد الأعلى، ومن تلاه من سلالته المنتسبين إليه، ثم جميع المنتقلين إلى بلاد اليمن وما صاقبها والمنتقلين منها إلى الشعوب الأخرى عبر العصور من إناث وذكور، من القرون والعصور وما تلاها من عصور الحضارات والنبوءات القديمة، حتى سنة ٢٠١٧ لميلاد عيسى الموافق سنة ١٤٣٨ من تأريخ هجرة رسول الله محمد عليهم جميعا الصلاة والسلام.)

 

تجنب فيها المؤلف (الكثير من الإطناب والمبالغات في سرد المدائح وتضخيم السِّيَر)

لأن كتب التراجم والسِّيَر (مليئة بالمبالغات، والتحريف والتناقضات، لوجود اختلاف بين المؤرخين، وتضارب بين الرواية، وتعدّد ولاءاتهم، وكثرة الأخطاء، في المطبوع والمخطوط، وتداخل أخبار القوم بعضها ببعض، ونسبة كل واقعة أو حدث بحسب الولاءات.)

الباحث عبد الكريم أدهم

من محافظة المحويت من جبل ملحان 

0/تعليق

أحدث أقدم