جاري تحميل ... مجتمع بوست

إعلان الرئيسية

أخبار عاجلة

تنمية بشرية

الذكاء العاطفي ١٤ وسيلة لزيادته وتنميته لتصبح شخصيتك أقوى





الذكاء العاطفي ١٤ وسيلة لزيادته وتنميته لتصبح شخصيتك أقوى





الذكاء العاطفي ١٤ وسيلة لزيادته وتنميته لتصبح شخصيتك أقوى


الذكاء العاطفي هو القدرة على التعرف على عواطفك و إدراكها و تقييمها، و كذلك عواطف الآخرين أيضاً و التعامل معها بطريقة صحية. عندما يرتفع مستوى ذكائك العاطفي فإن هذا يساعدك على تحسين علاقتك بالآخرين و يزيد من فرص نجاحك في الحياة بصفة عامة. و بالرغم من أن بعض الأشخاص هم أكثر ذكاءًا عاطفياً من الآخرين بشكل طبيعي، إلا أنه يمكنك تطوير ذكائك العاطفي بشكل ملحوظ. قد يستغرق الأمر الكثير من المجهود، و قد يتطلب تغيير بعض العادات و السلوكيات القديمة التي تعودت عليها. و بالرغم من أن الأمر قد لا يكون سهلاً، إلا أنه يمكنك العمل على زيادة قدرتك على ضبط عواطفك و جعلها تعمل لصالحك بدلاً من أن تكون ضدك. و فيما يلي بعض النصائح التي تساعدك على تنمية ذكائك العاطفي.

أهم نصائح لتنمية الذكاء العاطفي

1- إنتبه لمشاعرك في الذكاء العاطفي
عندمت تنتقل سريعاً من علاقة عاطفية لعلاقة أخرى جديدة، فهذا يُفقدك الإتصال مع مشاعرك. و لكن عندما تبدأ في الإهتمام بمشاعرك، هذا سيزيد من ثقتك بنفسك و يساعدك على التحكم في مشاعرك بشكل أفضل. قم بتخصيص وقت معين كل يوم للتواصل مع نفسك. خذ نفس عميقاً و تواصل مع نفسك و مشاعرك الخاصة. كلما قمت بهذا بشكل منتظم، كلما زاد ذكائك العاطفي


 2- اهتم بسلوكك
من اهم علامات الذكاء العاطقي هم الاهتمام بالسلوك فعندما تكون مهتم بمشاعرك، إنتبه أيضاً لسلوكك. يجب عليك ملاحظة الطريقة التي تتصرف بها في مواقف معينة و كيف تؤثر على حياتك اليومية. إسأل نفسك دائماً ” هل يؤثر سلوكك على تواصلك مع الآخرين أو إنتاجيتك أو إحساسك بالرفاهية “. و بمجرد أن تعرف كيف تؤثر عواطفك على سلوكك، يمكنك وقتها أن تحكم على سلوكك و تقيمه. زيادة الذكاء بهذه الأطعمة

3- قم بمراقبة التواصل غير اللفظي مهم جدا في لتطوير الذكاء العاطفي
لا يمكنك تجنب إرسال رسائل غير لفظية للآخرين حول رأيك و ما تشعر به. تعبيرات الوجه و لغة الجسد و نبرة الصوت تنقل مشاعرك و ما تفكر به للآخرين. و يساعدك التواصل غير الفظي على فهم النوايا العاطفية للأشخاص الآخرين. يجب أن تتدرب على أن تلاحظ مشاعر الناس الحقيقية. شاهد هنا أعشاب لزيادة الذكاء

4- الذكاء العاطفي أساسه الإبتعاد  عن الحكم على عواطفك
إذا بدأت في الحكم على عواطفك، فإنك تمنع نفسك من الشعور بمشاعر حقيقية، و هذا سيجعل من الصعب عليك الإعتماد على مشاعرك بشكل إيجابي. إسمح لمشاعرك السلبية بالظهور ثم قم بتحيلها جيداً. إسأل نفسك ما هو الموقف الذي تسبب في ظهور هذه المشاعر، و يجب عليك أيضاً التواصل مع مشاعرك الإيجابية بنفس الطريقة و محاولة إيجاد طريقة لفهم هذه المشاعر بشكل جيد.


5- تحمل مسؤولية عواطفك و سلوكك من اساسيات الذكاء العاطفي
كل منا تخرج منه عواطف و مشاعر و سلوكيات معينة، و كل شخص هو المسؤول الوحيد عنها. إذا كنت تنتقد شخصاً ما لأنك شعرت بالأذى نتيجة شيء قاله لك، فإن رد فعلك هو مسؤوليتك أنت. بمجرد أن تتحمل المسؤولية عن مشاعرك و سلوكك، ستبدأ في ملاحظة تحسن في جميع مجالات حياتك و في ذكائك العاطفي.


6- إعتمد على الاستجابة بدلاً من رد الفعل
عادة ما يكون رد الفعل نتيجة لشعور بمحفز عاطفي و تصرف اللاوعي لتخفيف حدة الموقف. مثال شائع على ذلك الأمر، هو عندما تنفعل في وجه شخص آخر عندما تغضب من شيء ما ليس له علاقة به. بينما الإستجابة هي عندما تبذل جهداً لملاحظة شعورك وبعد ذلك تقرر كيف تتصرف. فمثلاً إذا قال أحدهم شيئاً لك و شعرت بالغضب، بدلاً من الإنفعال المباشر كرد فعل، أخبره بما تشعر به تجاه ما قاله. فقط توقف للحظات و فكر قبل التصرف أو التحدث بشأن أمر ما. إذا كنت تشعر بأنك تعتمد على رد الفعل أكثر من الإستجابة و التفكير قبل التصرف، يجب عليك تغيير تركيزك عن طريق العد إلى 10 أو التركيز على شيء آخر، ثم فكر فيما حدث و تصرف بما يناسب الموقف.

7- لا تشعر بالإهانة
عندما ينتقدك شخص ما، لا تدع العواطف السلبية تسيطر عليك و تجعلك تشعر بالإهانة. إسأل نفسك ماذا يمكنني أن أتعلم من هذه التعليقات، أو كيف يمكنني إستخدام هذه التعليقات لتحسين نفسي. إذا كان هذا النقد يستند إلى شيء خاطيء في الأساس أو كان الغرض منه إيذائك، فلا ينبغي عليك أن تأخذ هذا النقد مأخذ الجد.

8- كن متفتح الذهن
عندما يكون عقلك متفتح، فإن التعامل مع المشاكل و العقبات يكون أسهل. سوف يساعدك العقل المتفتح في تحليل الأشياء بهدوء و تركيز، و هذا سيزيد من وعيك و ذكائك العاطفي.

9- تعاطف مع نفسك ومع الآخرين
كن حنوناً تجاه الآخرين، شاهد الموقف بعيون شخص آخر بعيد عنه. كونك متعاطف و حنون لا يعني تبرير السلوك غير المقبول، هذا السلوك السيء يؤثر على أصحابه أكثر ما يؤثر عليك.

التعاطف مع النفس أيضاً يساعد على تحسين ذكائك العاطفي، إسأل نفسك لماذا أنظر للأمر بهذه الطريقة، في البداية قد لا تجد إجابة محددة، و لكن مع مرور الوقت ستبدأ في الحصول على إجابات لأسئلتك.


10- كن أكثر مرونة في التعامل
مقاومة التغيير ستجعل حياتك أصعب. كونك شخص صارم للغاية قد يجعلك تخسر الكثير، بل أنك لن تتعلم أي تقنيات جديدة. لذلك من الأفضل أن تكون أكثر مرونة، هذا سيساعدك على التغيير بسهولة أكبر و التعامل مع الحياة بشكل أفضل.

11- إنتبه إلى نقاط القوة والضعف لديك
تعرف على نقاط القوة و الضعف لديك، عندما تعرف نفسك جيداً هذا سيساعدك على الإختيار الصحيح دائماً في الحياة. إذا كنت تدرك بدقة نقاط قوتك، فهذا سيساعدك على تحديد شغفك الداخلي، مما يجعلك تعيش بسعادة أكبر. الأشخاص الذين لديهم ذكاء عاطفي هم أكثر الناس سعادة.

12- قم بتقييم رفاهيتك
خصص بعض الوقت يومياً لكتابة مشاعرك. إستغرق من وقتك دقيقة أو دقيقتين للتفكير في مشاعرك أو المواقف المرتبطة بهذه المشاعر.

13- مارس تمارين التأمل
تميل العواطف إلى الخروج عن السيطرة إذا كنت متسرع. لذلك فإن ممارسة تمارين التأمل ستساعدك على تهدئة عقلك و تتيح لك التواصل مع مشاعرك و أفكارك بكل هدوء. تمارين التأمل سمنحك شعور بالإسترخاء و الراحة و الهدوء، لذلك إمنح نفسك وقتاً حتى لو قليل للتأمل يومياً.


 14- حاول أن تقلل من شعورك بالتوتر
التوتر الشديد يؤثر عليك بالسلب، و يجعلك تشعر بالإجهاد و الملل. الإجهاد بدوره يمكن أن يجعل الأمور السهلة في حياتك تبدو صعبة للغاية. كما أنه يسمح لعواطفك و أفعالك بالخروج عن السيطرة.

تقليل التوتر يمكن أن يساعدك على زيادة ذكائك العاطفي، يمكنك القيام بذلك عن طريق ممارسة رياضة أو نشاط خفيف تحبه مثل المشي، أو الجلوس مع بعض الأصدقاء أو أي شيء آخر.

الذكاء العاطفي هو قدرة الشخص على التعرف على العواطف الذاتية الخاصة به و إستعمالها بشكل مناسب. تطوير و تنمية الذكاء العاطفي يساعدك في العديد من أمور الحياة و يساعدك في التعرف على شعورك و شعور الآخرين من حولك.

المصدر:  ثقف نفسك

الوسوم:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إتصل بنا

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *