جاري تحميل ... مجتمع بوست

إعلان الرئيسية

أخبار عاجلة

مال وأعمال

اللبناني الفرنسي هادي زبليط يترأس تحالف رينو نيسان ميتسوبيشي

اللبناني الفرنسي هادي زبليط يترأس تحالف رينو نيسان ميتسوبيشي

اللبناني الفرنسي هادي زبليط يترأس تحالف رينو نيسان ميتسوبيشي


اختار تحالف "رينو نيسان ميتسوبيشي" المهندس اللبناني الفرنسي هادي زبليط، المكلف سابقاً بقطاع التطوير والابتكار في المجموعة الفرنسية اليابانية، ليكون أمينها العام الجديد.
وبدأ زبليط، وهو خريج جامعة بوليتكنيك و"إنستيد"، مسيرته في مجموعة رينو عام 1994 قبل التحاقه عام 2000 بـ"بوستن كونسالتينغ غروب".

وعاد زبليط إلى رينو عام 2017، ليصبح منذ مارس/آذار 2018 مدير "التطوير التجاري" للتحالف. وكان مكلفا بالأخص بالشراكات في قطاعات التكنولوجيات الحديثة وخدمات النقل والابتكار.

ويبلغ الأمين العام الجديد للتحالف 49 عاما، وهو عضو في اللجنة التنفيذية لمجموعة رينو. وسيكون زبليط مكلفا بتنسيق مشاريع التعاون الصناعي الجديدة التي أعلن عنها الجمعة الشركاء الثلاثة، مع التطلع إلى تحسين الفعالية التشغيلية والإيرادات.
ويأتي قرار التعيين ليمثل انطلاقة جديدة للتحالف الذي أصيب بشلل منذ عام بسبب المشاكل القضائية التي لاحقت رئيسه السابق كارلوس غصن.

هادي زبليط لبناني-فرنسي يشغر رسميّاً ابتداءً من 9 كانون الأوّل 2019 موقع الأمين العام للمجموعة الفرنسية-اليابانية "رينو نيسان ميتسوبيشي"، بعد سنة صاعقة من الزلازل والخسائر الفادحة التي لحقت بالتحالف، وبعد سلسلة من التحقيقات القضائية التي وضعت كارلوس غصن، المدير التنفيذي السابق من أصول لبنانية وبرازيلية وفرنسية، في موقع الاتهام في طوكيو بسبب فضائح فساد ماليّ.

وفيما اعتبر البعض أنّ تسمية زبليط اللبناني الأصل ليس بصدفة، بات من الواضح حتّى الساعة، أنّ التحالف يبحث عن حلول، وبحاجة إلى النهوض والقيام من جديد. هذا، وكان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قد عبّر، في حزيران 2019 خلال زيارة له إلى طوكيو، أنّ المجموعة رائدة، وهو متمسّك بها ويجب تعزيزها وتقويتها وسط التنافس الدولي خصوصاً أنّ "رينو نيسان ميتسوبيشي" تصدّرت في 2017 الترتيبات العالمية أمام مجموعتي جنرال موتورز وتويوتا.

وضع الرؤساء والمجالس التنفيذية للشركات الثلاث آمالهم بزبليط، وألقوا على عاتقه تنسيق وتسهيل مشاريع التحالف الكبرى التي سيتم إطلاقها في المستقبل القريب، وتسريع المهام التنفيذية للشركات المعنيّة في ظلّ تشكيل هيئة تنفيذية جديدة لنيسان، والإتجاه نحو تعيين مدير تنفيذي لرينو.

وُلِدَ هادي زبليط في لبنان عام 1970. تخصّص في فرنسا في الهندسة، فحصل على إجازة من Ecole Polytechnique، ثمّ نال ماجستير في الهندسة الميكانيكية من Ecole des mines في باريس، وفي إدارة الأعمال من INSEAD.

شغل خلال مسيرته المهنية عدّة مناصب وهو يبلغ اليوم 49 عاماً.
بحسب موقع تحالف رينو-نيسان، دخل زبليط العجلة المهنية في أيلول 1994، وكانت انطلاقته من شركة رينو الفرنسية كمهندس في قسم توليد الطاقة ومدير في قسم المبيعات والتسويق. عمل أيضاً كمستشار خلال 17 عاماً لمجموعة بوسطن الاستشارية (BCG) ثمّ أصبح شريكاً أساسياً فيها. برز اسمه في أوروبا فالعالم في مجال السيارات والابتكار. بين كانون الثاني 2017 وآذار 2018، تولّى منصب المدير لشركة رينو ديجيتال عند انطلاقتها.

عيّن ابتداء من آذار 2018 نائب رئيس أول للتحالف بغية تطوير أعماله، وقاد فريقاً من مهماته الأنشطة المستقبلية والابتكار وتطوير التكنولوجيا والخدمات.

عام 2019، تولّى الادارة التنفيذية لمشاريع التحالف المشتركة المكرّسة لخدمات التنقل الآلية من دون سائق في بولونيو-بيلانكور في فرنسا ولـ "يوكوهاما" في اليابان.

المصادر: فرنسا 24 / جريدة النهار اللبنانية
الوسوم:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إتصل بنا

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *